الأخبار

خمس أيقونات معمارية شهيرة في مدينة اسطنبول
فرصة للاستثمار العقاري

خمس أيقونات معمارية شهيرة في مدينة اسطنبول

خمس أيقونات معمارية شهيرة في مدينة اسطنبول:

تتقدم مدينة اسطنبول التركية قوائم السياحة العالمية لسبب وجيه, المساجد ذات القبة الكبيرة التي يعلوها منارات شاهقة الارتفاع بتصميم فريد وهندسة صوتية إبداعية, حيث يصل صوت الإمام في الحرم إلى باحة المسجد الخارجية والمرصوفة بمسارين من الحصى الذي يرسم الزخارف في ساحات المسجد.
جميع القوراب الصغيرة والبوارج الضخمة تسير في ضفاف بحر المدينة لتتجاوز مضيق البوسفور الذي بنى فيه القدماء جسراً للصيد والنميمة ليتحول اليوم إلى أحد أكثر الجسور شهرةً في العالم, وعلى ضفاف المضيق توزعت المتاجر والمقاهي لتقدم لسياح المدينة منتجات التراث التركي والقهوة.
وقد تحول شريان المدينة ووطريق الحرير المشهور فيها إلى مركز ازدحام خانق مما اضطر سكانها إلى بناء جسرين اخرين على امتداد شواطئها, بالإضافة إلى نفق للسيارات ليربط شطري قارتي اسيا واوربا.
فقد أصبحت المدينة عاصمة العالم الأولى ووجهة السياحة الأكبر, وقد وصل عدد سكان المدينة إلى 15 مليون نسمة عام 2018 في حين كان 7 مليون نسمة عام 1990, وقد خسرت المدينة بعض معالمها الرئيسية ولكن بعض المعالم المعمارية العظيمة بقيت راسخة حتى اليوم وتحولت إلى وجهات سياحية أولى لكل من ينوي زيارة المدينة:

1- مسجد اية صوفيا "Hagia Sophia":

يعتبر هذا الصرح من أقدم المعالم المعمارية الباقية على مستوى العالم, فقد تحويله من كنيسة عريقة تعكس في جدرانها تطورات المدينة العريقة عبر التاريخ منذ عام 360 للميلاد وحتى 1453 ميلادي. فقد كانت الكنيسة "سابقا" رمزاً رئيسياً لمدينة القسطنطينية كما كان اسمها حتى عام 1930 ميلادي حيث سميت مدينة اسطنبول. وقد كان اية صوفيا أكبر كنيسة في العالم ل1000 سنة, وقد تحول في القرن الثالث عشر إلى كثدرائية رومانية كاثوليكية, ثم في منتصف القرن الخامس عشر تم تحويله إلى مسجد وحتى يومنا هذا.

ويمكنك أثناء زيارة متحف اية صوفيا مشاهدة الأقواس التاريخية واللوحات القديمة التي تعبر عن الديانات المتعاقبة على حكم المدينة, وحتى الأطفال سيشعرون بالذهول عند زيارة هذا الصرح, فالتاريخ العريق للمبنى وحجر الغرانيت الأقدم في العالم يعطي شعور من الرهبة لكل من يزور هذا المكان.

ولمعرفة المزيد عن هذا المسجد يمكنكم زيارة الموقع الرسمي له من خلال هذا الرابط www.ayasofyamuzesi.gov.tr

2- قصر التوب كابي "Topkapi Palace":

تشتهر مدينة اسطنبول بقصر رائع الجمال, يقدم لزواره مشاهد خلابة ويعرض أدوات القصر القديمة التي تعبر عن نمط حياة السلاطين العثمانيين الذين سكنو القصر من أدوات مطبخية وألبسة وأقسام القصر المتنوعة والأسلحة وهدايا السلاطين وممتلكاتهم, بالإضافة إلى مقتنيات قيمة جداً تمت إضافتها إلى معروضات القصر من خلال النفوذ التي بسطت الدولة العثمانية سيطرتها عليه, وقد تم إنشاء هذا القصر في أحد أقدم أحياء المدينة.

ولأربع قرون متواصلة وحتى نقل مركز الخلافة العثمانية إلى قصر الدولما بهشة المطل على مضيق البوسفور, كان هذا القصر مركزا للخلافة العثمانية حيث يقيم السلطان العثماني وحاشيته.

الطابق الأرضي والكثير من الأقسام الداخلية كانت تحتوي على ساحة الحرم والمطبخ الذي كان يجهز يوميا 6000 وجبة وهي أقسام مفتوحة لزوار القصر, لذلك خطط في رحلتك على إمضاء يوم بأكمله على الأقل لزيارة هذا المبنى الإبداعي.
لمعرفة المزيد عن هذا المبنى يمكنكم زيارة دليل استازل الذي يقدم المزيد من التفاصيل عن القصر مع عنوانه على الخرائط 

3- برج غلطة "Galata Tower":

يعرف برج غلطة كبرج المسيح بالنسبة إلى Genoese الذي قام ببنائه ,وهو من أفضل وأشهر المعالم المعمارية لمدينة اسطنبول, فهو مسجل كأعلى أبراج القرون الوسطى في عدة روايات تاريخية, وهو مفتوح اليوم للزوار من كافة أنحاء العالم.

وكانت الغاية من بنائه هي استخدامه كمنارة مضيئة للسفن الضالة ليلاً وقلعة وبرج مراقبة, ومن الجدير بالذكر أن قهوة Perched شمالي البرج وهي من جيران البرج القدامى, تعتبر من المناطق المحببة لزوار البرج.

لمزيد من المعلومات عن برج غلطة يمكنكم زيارة موقع البرج الرسمي من خلال زيارة هذا الرابط

4- مركز كانيون "Kanyon Center":

ويركز معظم الاهتمام المعماري في اسطنبول على الحفاظ على المباني القديمة وتحويلها, ولكن هناك استثناء واحد وبالضربة القاضية, الا وهو مركز كانيون, وهو عبارة عن مكتب مبتكر ومركز سكني وتجاري.

يبدو هذا البناء المعدني والزجاجي الحديث, من بنات أفكار شركة "جيرد بارتنرشيب" المعمارية, في وسط مدينة اسطنبول وكأنه واد, حيث يصفه السكان المحليون بأنه يبدو وكأنه منحوت من المدينة بواسطة نخرطة عملاقة.

يحتوي على 26 طابق من المكاتب والمساكن, مع معظم المرافق العامة بما في ذلك المتاجر الفاخرة, والسينما المتعددة , والمقاي العصرية , البارات الرياضية الشعبية, يستحق الزيارة ولو كان بغرض مشاهدة المناظر الفريدة اللامتناهية.

لزيارة الموقع الرسمي للمركز يمكنكم الضغط هنا 

5- بازيليكا كيسترن "Basilica Cistern":

يوجد المئات من القنوات المائية القديمة التي تقع تحت مدينة اسطنبول, والعديد منها مفتوح للسياح ولكن بازيليكا كيسترن والتي يدعوها الأتراك بSunken Palace هي القناة الأم لجميع تلك القنوات, وهي موجودة بجانب الاية صوفيا وتعرف بين العرب بالقصر المغمور.

يعود تاريخ هذه القناة إلى الحقبة البيزنطية في القرن السادس للميلاد, وقد استمدت شهرتها من التصميم الداخلي الذي تتمتع به والذي يعبر عن البازيليكا الرومانية.

وفي السنوات الأخيرة, تمت إضاءة هذه الخزانات بأضواء ملونة, ولا زال المكان يضفي لزواره الإحساس بالغرابة, فالضباب يسود المكان تحت الأرض, كما تفعل الأعمدة المزخرفة والمنحوتات كالرأس الضخم الروماني المنحوت هناك.

وإذا كان التصميم الداخلي يبدو مألوفاً لك, فذلك لأنك قد تتعرف عليه من خلال مشاهد التجديف في فيلم جيمس بوند "من روسيا مع الحب" والذي تم تصويره في هذا الصرح العظيم.

 

إعداد وكتابة 

فريق فرصة

المستشار العقاري